preparation1

المنتدى الأول لتحضير الدروس لمادة اللغة العربية وغيرها


    الزمن في القصة

    شاطر

    hethamhdad
    Admin

    عدد المساهمات : 28
    تاريخ التسجيل : 06/12/2008
    العمر : 33

    الزمن في القصة

    مُساهمة  hethamhdad في الأحد يناير 04, 2009 2:08 am

    كل عام وأنتم بخير
    أصدقائي
    نشكر كل شخص يضع اهتمامه في هذه المناقشة الهادفة
    أولاً : إلى زميلتنا سمر حول الزمن و المكان في القصة (كل عام وأنت بخير ) و شكراً على النشاط
    الأمثلة يمكن أن تكون من عندي و عندكم و هذا ليس طلب خاص بي و لكن الدراسة تكون مفهومة أكثر من خلال وفرة الأمثلة
    و لكن لابد من تنويه إلى أن الدراسة تقدم إلى مجموعة من الطلاب ليسوا على قدر كبير من الثقافة
    لذلك لابد من البساطة في الدراسة وهذا يحتم علي أن أقول أن دراستك للشخصيات كانت ممتازة لولا التعقيد الذي يضيع الطالب وما زاد في صعوبته عدم ضرب الأمثلة على الكلام كان يكفي أن نقول: أن قصة عمارة يعقوبيان التي مثلت مؤخراً كان بطلها الحقيقي هو ذلك المبنى الذي ضم هؤلاء الأصناف الشاذة في المجتمع (زير النساء المسن ، التاجر المنافق ، الإرهابي ، الشاذ جنسياً ، الفتاة التي تبالغ كثيراً جداً في الحفاظ على شرفها )فتكون الفكرة قد وصلت للطالب وحققت هدفنا .
    و أعود و أكرر أحب أن تكون الدراسة من خلال ثقافتنا كمدرسين وهذا ارتقاء في المستوى الذي أُعطينا إياه في الدراسة الجامعية وليس من
    ممن قرِّر لنا أو ما نجده على صفحات الانترنت
    نعود للدراسة : الزمن هو العنصر الذي يحدد الوقت الذي وقعت فيه أهم أحداث القصة و يحدد بالسؤال الرئيسي ( متى حدثت هذه القصة ؟)
    في قصة أبي محجن الثقفي حدثت القصة زمن الخليفة عمر بن الخطاب أي بين عامي 14 و 34 للهجرة في أقل تحديد إذا لم نجد في القصة ما يدل على الزمن المحدد رقمياً لذلك و هذا دليل نستدل به لمعرفة الزمن
    و يمكن أن نقول أن القصة حصلت في يوم من أيام حروب التحرير (يوم القادسية) كله صحيح
    هذا بالنسبة للزمن الحقيقي
    أما الزمن المتخيل أو غير الحقيقي فيمكن استنتاجه من وصف الكاتب لعالمه في القصة
    كأن يقول : خرج من البيت و كانت الغيوم تعانق بعضها بعد أن لبست ذاك الثوب الرمادي وراحت تحجب وراءها أشعة الشمس الصفراء التي رفضت أن تترك الدنيا حتى تزرع ذاك الداء الذهبي في أعز أصدقائها و أطفالها .......................
    واضح أن الزمن هنا هو خريف شباب الكاتب أو مراهقته أو حتى ذروة بلوغه المهم (خريف)
    أما أهم شيء في الزمن هو إذا لم يحدد الكاتب زمناً معيناً أو كانت الأوصاف صعبة أو بمعنىً آخر غامضة فما الحل ؟؟؟
    يمكن لنا أن نخترع شيئاً جديداً هو النقطة الزمنية : ويمكن أن نعتبرها الحدث المختار ذاتياً لبناء الزمن المحقق للأحداث
    فنحن نحتاج إلى عدة أمور لنحقق النقطة الزمنية .
    1- اختيار الحدث و يمكن لنا اختيار الحدث الذي نريد
    2- إعادة سرد أهم الأحداث في القصة (الرئيسية فقط حتى لا تطول الدراسة)
    3- ترتيب هذه الأحداث وفق الزمن المخترع
    4- هنا تأتي الخرائط الذهنية و المخططات البيانية لتعمل عملها في هذا العنصر .
    مثال : إذا أردنا دراسة قصة أبي محجن الثقفي وفق النقطة الزمنية نحدد الحدث الذي سيلعب دور المركز في دائرة الزمن ثم بناء الأحداث بالنسبة له فتكون الخارطة الذهنية التي أرفقها لكم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس فبراير 23, 2017 5:16 am